جامعة أم درمان الإسلامية - فرع المعيلق


نجاح الملتقى الأول لتطوير فرع المعيلق و إشادة كبيرة بجامعة أم درمان الإسلامية

نجاح الملتقى الأول لتطوير فرع المعيلق و إشادة كبيرة بجامعة أم درمان الإسلامية

 نظمت جامعة جامعة أم درمان الإسلامية فرع المعيلق بالتعاون مع مجموعة جياد للصناعية الهندسية الملتقى الأول لتطوير ودعم الفرع برعاية والى ولاية الجزيرة الدكتور عبد الله إدريس الكنين وتشريف الشيخ الخليفة الطيب الجد بدر السبت 30 يناير 2021م بمدينة جياد الصناعية بمحلية الكاملين أثمر اللقاء عن جمع مبلغ أربعة مليون ومائة وخمسون ألف جنيه سوداني وألف دولار وتبرعات عينية مقدره ورؤية مستقبلية لجامعة تهتم بالزراعة والتصنيع الزراعى ومختلف العلوم التى تخدم انسان ولاية الجزيرة والسودان عامة. 

وأوضح دكتور عبد الله عبد المعروف المدير التنفيذى لمجموعة جياد الصناعية رئيس اللجنة العليا للملتقى ، أن هذه المبادرة من والى ولاية الجزيرة دكتور عبدالله إدريس الكنين الذى دعانا للجلوس مع إدارة الفرع، وعلى ضوء ذلك تمت زيارة الفرع حيث تبلورت الفكرة بقيام هذا الملتقى الذى تتشرف المجموعة بتبنيه من أجل خدمة إنسان الولاية .

واستعرض الدكتور قرشى أحمد إبراهيم مدير جامعة أم درمان الإسلامية فرع المعيلق، الجهود التى بذلت من أجل قيام هذا اللقاء ونشأت وتطور الفرع والرؤية المستقبلية ، ودعا إلى تضافر الجهود بين جميع المكونات لتحقيق التغير المنشود للفرع شاكرا كل الجهات المشاركة والداعمة .

وأشاد البروفيسور أحمد حسن الفحل رئيس هيئة البحث العلمى والابتكار بوزارة التعليم العالى والبحث العلمى ممثل الوزيرة، باهتمام والى ولاية الجزيرة وبتعاون مجموعة جياد الصناعية لإنجاح الملتقى و بجامعة أم درمان الإسلامية التى ترسخ بهذا العمل إلى تقديم خدمة مجتمعية متميزة لمواطن المنطقة والسودان عامة ، وتمنى ان تحذو الجامعات حزوها خدمة  للمجتمع ولحل المشكلات البحثية المتخصصة.

وتبنى والى ولاية الجزيرة الدكتور عبدالله إدريس الكنين ان يتحول الفرع إلى جامعة حسب طبيعة المنطقة الزراعية، ووعد بدعم مقدر من حكومة الولاية لتغير وضع الفرع وإكمال كل المقترحات التى قدمت خلال الملتقى .

ودعا الشيخ الخليفة الطيب الجد بدر إلى التنافس فى عمل البر لإنجاح هذا العمل الكبير والذى يتم بتواصلنا وجلوسنا وتعاوننا لتشيده بصورة حديثة ، وأعلن تبرعه ببناء قاعة باسم الشيخ بدر .

فيما قدم البروفيسور محمد أحمد بن عوف رئيس مجلس الجامعة تعريفا بالجامعة وفروعها المنتشرة داخل وخارج البلاد وفق رسالتها. وشكر والى الولاية وفضيلة الشيخ الخليفة الطيب الجد بدر و مجموعة جياد الصناعية وكل الحضور وأهل المنطقة لوقفتهم لتأهيل وتطوير الفرع، كما امن على الإهتمام بالمناهج وتطويرها واعتماد الكليات مستقبلا وتجهيز الأستاذة من جانبهم حتى يصبح الفرع جامعة تختص بالزراعة ومشتقاتها .

وأشاد البروفيسور محمد حبيب أحمد الكنزى مدير الجامعة المكلف،بتشريف الشيخ الخليفة الطيب الجد ورعاية والى ولاية الجزيرة للملتقى وبتبتى ودعم مجموعة جياد للصناعية. وأضاف ان وقفة أهل المنطقة بمختلف مكوناتهم دافع لتحقيق النجاح وإنزال الرؤية المستقبيلة للفرع على أرض الواقع خدمة للمجتمع.

هذا وقد بلغت جملة التبرعات المالية 4.150000 مليون جنيه و1000 دولارا .أما التبرعات العينية فكانت بداية بمولانا الشيخ الخليفة الطيب الجد بدر بناء قاعة دراسية كاملة باسم الشيخ بدر ود كتور ايهاب عمر عميد كلية الصيدلة بالجامعة بهاء معمل عقاقير طبية ومحمد علي ابكر قرية ابروس (2) مايكروسكوب مجموعة جياد بناء قاعة وأهل مدينة المعيلق بناء معمل كامل .